الأربعاء، 6 يناير، 2010

نبذه قصيره عن الزغاوه

اختلف المؤرخون حول أصل الزغاوة فقد ذھب البعض الى أن الزغاوة یلتقون مع البرنو في ان كلیھما ینحدر من
العرب العاربة عرب الجنوب وأنھم حمریون . ثم كانوا من ضمن ھجرات العرب الأولى قبل الإسلام بقرون ثم
اختلطوا بقدماء المصریین ثم النیلیین ثم ظعنوا الى حوض بحیرة تشاد وخلال الترحال والتداخل والتعایش التقوا
بأقوام وعناصر بشریة كثیرة ومختلفة قتزاوجوا وتصاھروا حتى ضاع لسان كثیر منھم فصاروا رطانة ، وذھب
آخرون الى أن الزغاوة برابرة حامیون وعندما جاء الإسلام كانوا أول من اعتنقھ وأبلوا بلاءً حسناً في الدفاع عنھ
وحمل رسالتھ لكثیر من الشعوب العربیة.
وذھب بعضھم الى أن الزغاوة ھم الشعب اللیبي القدیم واتصلوا عن طریق البحر الأبیض المتوسط بالحضارات
القدیمة كالفینقیة والمصریة والنوبیة.

وذھب مؤرخون آخرون الى أن الزغاوة القدماء لم تبقى منھم إلا فئة قلیلة جداً ھم (الحداحید) والذین یعیشون
الیوم في وسط مجتمع الزغاوة الحدیث حالة شبھ معزولة بصورة أشبھ بتلك الحیاة التي كان یعیشھا الھنود
الحمر إبان الفتح الأوربي للامریكتین أو كما صار یعیش سكان استرالیا القدماء عندما دخلھا كابتن كوك
1770 م فانزوا في الاصقاع والأحراش القصیة من القارة الاسترالیة.
فالحداحید معزولون حتى الیوم عن حیاة مجتمع الزغاوة فھم لا یزاوجون معھم ولا یشاركون الزغاوة في
حیاتھم السیاسیة والاجتماعیة ویتحدثون أحیاناً بلھجتھم القدیمة فلا یسطیع الزغاوي في كثیر من الأحیان الى
ما ماذا یرمي الحداحید فیما دار امامھم من حدیث وھناك طرائف كثیرة تحكى عن الحداحید مع مجمتع الزغاوة
الیوم . عمواماً فإن الآراء حول أصل الزغاوة كثیرة ولكن المعمرین منھم والوثائق والمخطوطات القدیمة لدیھم
تدل أنھم ینحدرون من أصل العرب العاربة والزغاوة في واقع الحال ھم عبارة عن تجمیع لقومیات عدیدة
استطاعات بالتزاوج والتداخل والاختلاط والتعایش عبر القرون الطویلة ان یكونا ھذه القبیلة التي تعتبر من
قبائل السودان الكبیرة ولعبت دوراً ھاماً في تاریخ المنطقة كلھا.
فروع الزغاوة الرئیسیة:-
یطلق الزغاوة كلمة ( بري ) على أنفسھم وھي كلمة تعني الزغاوة ثم یقسمون البیري الى ثلاثة أقسام كبیرة
ھي :
أ/ ویقي. ب/ توباء. ج/كوباراء.
أ) الویقي ولھم سبعة فروع رئیسیة ھي :-
1. التوار . 2. الأرتاح. 3. القلا.
4. النیقیر. 5. اولاد دقیل. 6. الكجمر. 7. الكایتنقا.
ب) التوباء وھم البدیات وفروعھم وأقسامھم كثیرة.
ج) الوباراء وھم زغاوة الكوبي ولھم فروع كثیرة .
ومن ھذه التركیبة یمكننا أن نرجع الى بعض الآراء التي ربط بھا بعض المؤرخین الزغاوة بالنسب العربي من
تلك الآراء والدلالات نوجز الآتي :
1. إن أجداد الزغاوة ھاجروا من الجزیرة العربیة وبقى بعضھم بسوریا وھناك قبیلة الزغبي لھا كثیر من أوجھ
الشبھ بالزغاوة والأوشام على البھائم واحدة.
2. وذھب آخرون أن الزغاوة ینحدرون من بني ھلال فسكنوا جنوب مصر ثم السودان ثم تشاد.
3. عقب الفتنة الكبرى بین بني أمیھ وبني ھاشم ھاجرت بعض القبائل عن طریق مصر ووصلت واحة الكفرة
حیث صار لھم سلطان اسمھ عبدالعزیز سلطان الزغاوة في الكفرة وقد أكد ذلك المسعودي والتونسي وكتاب
محمد ابكر ومحمد على الطیناوي وغیرھم من المؤرخین من أن الزغاوة قبائل لیبیة من أصل عربي (یمكن
الرجوع لكاتب الزغاوة ماضي وحاضر ابكر والطیناوي )
4. توجد قبائل عربیة بجزیرة العرب والخلیج العربي تماثل قبیلة الزغاوة من حیث التسمیة مثال ذلك قبیلتي
الزعبي والزغبي والزعاوي بالكویت.
5. توجد بأطلال مسجد القصر ببنغازي بلیبیا رسوم على أحجارھا الضخمة جمیع أوشام قبیلة الزغاوة ووجدت
نفس الأوشام في الجبل الأخضر عام 1974 م مفصلة بھا أوشام الزغاوة كلھا تفصیلاً تاماً.
6. في مدینة أنطاكیة على الحدود التركیة السوریة توجد قبیلة تسمى الزغاوة ویعمل أفرادھا في مھنة الحدادة
كمھنة الزغاوة الحداحید تماماً بدارفور . والزغاوة وان كانت غالبیتھم العظمى تقطن السودان إلا أن للزغاوة
وجود مؤثر في تشاد ولیبیا.
تفاصیل فروع الزغاوة
1/ زغاوة التوار :-
التوار ھم أكبر فروع الزغاوة كما تعتبر عشیرة العقابا داخل التوار اكبر عشائر التوار ومنھا ینحدر ملوك
الزغاوة الذین ینسبون الى جدھم محمد البرناوي وقد وجدت وثیقة متوارثة وبخط الید وبالدواة نصھا كالآتي (
العقابا الیھم یرجع محمد بن ادم صبي بن حجر بن النعمان بن مي بن جعلو فسقي بن ثابت بن محمد الحاج بن
القسیر بن محمد البرناوي )وھي مخطوطة محفوظة لدیھم ویقول العقابا أن اولاد البرناوي أمھم تدعى دومة
وھي عربیة من بني ھلال وأن جدھم البرناوي عربي ویلتقي مع البرنو وھم قوم تبع . والحاكم عند الزغاوة
التوار یعرف بالملك أو (إیلاء) وحاكم التوار كان ھو الملك على محمدین وحاضرتھم امبرو.
أقسام الزغاوة توار:
الزغاوة التوار یربون على 40 % من مجموع الزغاوة ومن أقسامھم:
1. العقابا بامبرو.
2. ایلاء كادام بمنطقة كوربیا.
3. ایلاد دقیل بمنطقة مزبد.
4. إیلاء دوري بمنطقة خزان أورشي.
5. إیینة بمنطقة زھد ابوصرة "حلة إیینة".
6. تاوقي بمطقة ضل بارد ومحمد البرناوي أنجب ثلاثة أولاد ھم أحمد عقاب ودوري ودقیل وبنتین وھما نوقن
وكداو.
وھناك اربعة عشائر من البدیات تنسب الى الزغاوة توار وھي :
1. دور وارا.
2. إتینقا.
3. برونقة.
4. كوري یره أرة وینتھون الى جدھم بطران وھناك فرعا نویرا ولللا ینتسبان للزغاوة توار وكذلك ھناك خشوم
بیوت صغیرة تعایشت وانصھرت مع االتوار فصارت منھم وھي اني وكورا وامورنا ومیرا ولوبي "برقو"
وعاشرة وأولاد دعات ومن الفروع الكبیرة التي كانت تتبع للتوار قبیلة الارتاج ثم كانت لھم المجموعات التي
كونت الزغاوة توار ولمحمد البرناوي أحفاد بشرق بحیرة تشاد انفصل اولاد الدقیل عن دار توار وكونوا ادارة
منفصلة ومقرھم ھو منطقة مزبد وكذلك ھناك زغاوة كجمر بشمال النھود وقد ھاجروا قدیماً من زغاوة توار
ومعھم قلة من القرنین الاخرین یبدأ بالملك تابت ثم موسلي ثم یحي ثم مختار درجي ثم الملك بحر ثم حجر ثم
مصطفى ثم سعد النور ثم ابراھیم ثم الملك محمدین ادم صبي حیث توزعت بعد ذلك دار التوار لعدة ادارات
وزعامات.
نظام الحكم عند الزغاوة توار :-
كان نظام الحكم عند الزغاوة توار وراثیاً ینتقل بالتناوب بین بطونھم الثلاثة العقابا ودوري ودقیل ولكن بعد فترة
من استمرار ھذا النظام استائر العقابا بالحكم وانفردوا بالقیادة الأمر الذي حد بزغاوة كجمر ، وھم ینحدرون من
دوري بالھجرة الى كردفان ، وكذلك لم یزعن اولاد دقیل لقیادة العقابا فانفصلوا عنھم عام 1956 م فكونوا لھم
ادارة مستقلة حیث جعلوا مزبد حاضرة لھم.
ویروى عن الملك محمدین أنھ من أجود الملوك الذین عاصروه وكان أكرمھم على الإطلاق وعرف عنھ الكیاسھ
والذكاء وكان یتقدم ملوك الزغاوة وزعمائھم وفرسانھم عند العرض السنوي الذي یعرف بالزفة أو الملمة وقد
شھدت ادارة دار التوار في عھده ازدھار وانفتاحاً على فروع القبائل والادارات الأخرى عن طریق المصاھرة
كدبلماسیة منھ . فقد تزوج من كریمات كل من السلطان عبدالرحمن فرتي سلطان زغاوة كوبي والملك مور ملك
زغاوة البدیات وتصاھرت مع القرعان كما زوج بناتھ داخل فروع الزغاوة والقبائل الأخرى.
زغاوة الأرتاج :-
ھم فرع كبیر داخل الزغاوة وینتھي نسبھم الى أجدادھم المنحدرین من أصول لیبیة قدیمة جاءوا الى السودان
في القرن السادس عشر وحاضرتھم أم حراز وزعیمھم الملك موسى خمیس وینقسمون الى ستھ فروع :
1. بیرجي وكان منھم الملك عثمان لوبي.
2. ایلا عسل
3. ناقو كورى.
4. لوقي .
5. دنقاري.
6. إلات عادي (اولاد ادي ) وللأرتاج ستة عمودیات.
زغاوة البدیات:-
البدیات أو التوباء ھم فرع كبیر داخل الزغاوة وذھب الكثیرون الى أن التسمیة نابعة من ارتباطھم بالبادیة
والظعن والترحال والتوباء مشتقة من التیبو اشارة الى انحدارھم من تلك القبیلة اللیبیة المعروفة وھم
موجودون في السودان وتشاد ولیبیا ویتحدثون بلھجة زغاوة ذات لكنھ ممیزة.
أقسام البدیات :-
1. قلي قیرقي في منطقة فوراویة بدار قلا.
2. بروقات وینسبون الى القرعان وموطنھم فیالارجو ووادي دوم شمال تشاد.
3. كودیاراء وموطنھم باھاي شمال الطینة.
4. اردیبة وموطنھم برداي شمال شرق تشاد.
5. سبقرقراء ولھم ثلاث بطون ھي بیكي – اقومیمي – ومایقیراء.
بیریاء وھي أكبر أقسام البدیات ولھم أربع عشائر ھي برونقا وادینقا واورا اراء وكوریاراء ومركز ثقلھم في
بربیة شمال تشاد ورئاسة بدیات السودان في كارو بینما رئاستھم في تشاد بردباي.
زغاوة أولاد دقیل :
یكونون مع العقاب وایلا دورى وایلاء كاداو ونقوي قبیلة التوار وزعیمھم ھو الباسي سالم تقل تعني الملك وھو
لقب ینفرد بھ اولاد دقیل دون غیرھم من بطون الزغاوة ولھم خمس عمودیات.
زغاوة القلا :-
ھم من فروع الزغاوة الرئسیة والاسرة الحاكمة بینھم الكالیبا. والحاكم عندھم یسمى شرتاي والحكم عندھم
وراثي وحاضرتھم كرنوي وزعیمھم ھو الشرتاي التجاني الطیب صالح عبدالكریم وللزغاوة القلا ست
عمودیات.
زغاوة الكایتنقا :-
ھم من الفروع الكبیرة داخل الزغاوة وینحدرون من أولاد تاكو المتفرعة عن رزیقات شمال ویطلق علیھم
زغاوة تكاراء وكانت منطقتھم الرئیسیة كبورو في دار قلا شرق كرنوي وحاضرة مملكة الكایتنقا ھي الدور
وزعیمھم الملك ادم طاھر نورین الذي ظل ممسكاً بمقالید الحكم حتى صفیت الادارة الاھلیة في مایو 1969 م
ومن الكایتنقا دار سویني وللكایتنقا عشرة عمودیات.
زغاوة كجمر :-
یرجع أصلھم الى الزغاوة توار وھم من الفصائل الأربعة المكونة للتوار ولھم تسع عشائر ھي أولاد دوري
واولاد دقیل واولاد كوبي واولاد شریط واولاد بطرة واولاد البدیات واولاد تكاجو واولاد مرة واولاد عیلاي
وكجمر.
زغاوة الكوبي :-
یعتبرون أكثر فروع الزغاوة انتشاراً في الأرض وھم ینحدرون من أصول لیبیة . وتتمتع منقطتھم بأھمیة خاصة
، وتتكون من ثلاثة ادارات منفصلھ عن بعضھا البعض اثنین في السوادن والثالثة في تشاد.
الزغاوة والمھدیة:-
بادرت قبیلة الزغاوة الى مناصرة المھدیة خاصة زغاوة القلا في كرنوي والتوار في منطقة امبرو والكوبي في
الطینة والأرتاج في أم حراز فقد ھاجر كل ھؤلاء منذ أیام المھدیة الاولى وبایعوا الامام المھدي في قدیر وكان
رسول الامام المھدي الى زعیم الحركة السنوسیة في واحة جغبوب بلیبیا لیبلغھ بظھور المھدي ومناشدتھ بتأیید
الثورة الإسلامیة التي بدأت بالسودان ضد الأتراك ذلك الرسول ھو الشیخ طاھر اسحق الزغاوي ومعھ كوكبة
من فرسان الزغاوة . وقد تمكن الامیر محمود وداحمد أن یأخذ من كل بیت من بیوت الزغاوة مجاھداً فكوّن
الزغاوة لوحدھم قوة ضاربة وشاركوا في كل معارك المھدیة الأولى الحاسمة واستشھد منھم رجال كثیرون لما
احتاجت المھدیة لمدد ومزید من الرجال لبى ملك الزغاوة یومھا الملك مصطفى ود بحر داعي الجاھد فجھّز
رجال كثیرین ورمى بھم وبنفسھ في اتون معارك المھدیة وشارك ھو بنفسھ في موقعة النخیلة(عطبرة). وقد
وجدت مكتوباً أوضحھ بعض المعمرین من الزغاوة بدارفور یبین كیف نفّذ الملك مصطفى ود بحر ملك الزغاوة
أمر الخلیفة عبدالله بأن یجنّد من كل بیت من بیوت الزغاوة ، على سعتھا ، رجلاً للجھاد وقد فعل ذلك وبنجاح
تام وكذلك شوّن الملك مصطفى كل اولئك الرجال الذین زحف بھم الامیر محمود وداحمد والذین قدّروا بأربعین
الف مجاھد من مجاھدي دارفور وحدھم.

‏هناك 5 تعليقات:

  1. الرواقى المغربي من مدينه براك الشاطى فى ليبيا يحيكم

    ردحذف
  2. جميل جدا ان تتحدث عن التاريغ الزغاوة واصلهم وبطولاتهم ولكن فيما يختص عن الحدايد فامر اختلف كثيرافهناك التزواج بين كل فروع الزغاوة بما فيهم الحدايد عليك التقصي والمعرفة اكثر حتي لاتتحدث بعيدا عن الواقع وشكرا

    ردحذف
  3. ميساء آدم عبد الشافع توسة جابر اولي محمد علي محمد برناوي6 نوفمبر، 2010 1:17 ص

    السلام عليكم ايها القراء اريد ان اضيف الي هذا المقال بعض التاكيد .
    ان الزغاوة من اصل بربر حاميين ووجدت ذلك في بعض المجلات وهم يقدمون بعض التراث مع الصور ومعهم احد زعمائهم قد اقوم بعرضه اليكم قريبا انشاء الله

    ردحذف
  4. زغاوة من أزكاون azgawne و هي كلمة أمازيغية و تعني الاحمال أو ما يضع فيه المتاع أثناء الترحال و الزغاوة قوم رحال .
    بنو زغبة قبيلة عربية مشهورة بالشغب و كثرة الفساد حثى اننا في المغرب بقول بكل مشاغب يا زغبي و لا ارى اية علاقة بينها و بين زغاوة و ادا وجد الزغاوي في سوريا فهو دليل ان قبيلة زغاوة قبيلة مجاهدة كما جاهدت مع المهدي في السودان .

    ردحذف
  5. والله يا جماعة انا ما عارف لكن علي ما اظن قبيلة الزغاوة مت اصول ليبية انتشرت في جنوب تشاد وطبعا السودان دا سلة مهملات كل فبائل الدول المجاورة لذالك ليس هنالك سودانيااصيل سواء فبيلة النوبة

    ردحذف